VAPULUS > Posts > ما هي مقومات التجارة الالكترونية ؟

ما هي مقومات التجارة الالكترونية ؟

يعتمد حاليًا الكثير من الأشخاص  و رجال الأعمال على القيام بأعمال التجارة و  التسوق عبر الأنترنت فيقوم البعض بعمليات البيع أو الشراء من خلال مواقع التجارة الالكترونية المختلفة.
فالتجارة الالكترونية مفهوم حديث في المجال الاقتصادي للشراء والبيع على الانترنت، ولكنه ثبت وجوده في فترة قصيرة. لذلك من خلال هذا المقال سنتناول اهم مقومات التجارة الالكترونية العربية

ما هي مقومات التجارة الالكترونية ؟

نبذة للتعرف بالتجارة الالكترونية

فوائد التجارة الالكترونية

مقومات التجارة الالكترونية

:نبذة للتعرف بالتجارة الالكترونية

إن التجارة الالكترونية تشير إلى أنها مفهوم متكامل لا يقتصر فقط على القيام بالتعاملات التجارية باستخدام الوسائل الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي ،بل يتعدى ذلك ليشمل ويتضمن كلًا من عملية التصنيع والإنتاج وذلك عن طريق تقليل الوقت المطلوب لإنجاز أو اتمام مجموعة من الأعمال.

و تعمل التجارة الإلكترونية على السماح بالاستجابة لطلبات السوق بشكل سريع وذلك من خلال التعامل والتفاعل مع العملاء، هذا بالإضافة إلى أنها تعمل على القيام بتسهيل وتبسيط العمليات التجارية والتوضيح في إجراءات العمليات التجارية وذلك من اجل اتمامها بالطريقة المثمرة الفعالة.

:فوائد التجارة الالكترونية

أولًا : تقلل التجارة الالكترونية الفترة الزمنية ما بين دفع الأموال والحصول على المنتجات والخدمات ، وهذه الفائدة تُعد من أهم فوائد التجارة الالكترونية للشركات والمؤسسات

ثانيًا : تؤدي التجارة الالكترونية إلى اعادة هندسة العمليات التجارية، لذلك فإن من خلال هذا التغيير الفعال سوف تقفز انتاجية الباعة والموظفين والاداريين إلى أكثر من 100%. وهذه الفائدة تمثل شئ كبير للشركات والمؤسسات والأفراد

ثالثًا : تخفض التجارية الالكترونية تكاليف انشاء ومعالجة وتوزيع وحفظ واسترجاع المعلومات الورقية ، فالشركات لديها القدرة على قطع التكاليف الادارية للشراء بنسبة 85% ،وذلك يشجع الشركات والمؤسسات على التوجه بقوة نحو التجارة الالكترونية لما تتمتع به من فوائد كثيرة وعديدة

رابعًا :
للتجارة الالكترونية القدرة على إنشاء تجارات متخصصة وفعالة للغاية ، هذا كما أن التجارة الالكترونية تعمل على خفض وتقليل تكاليف الاتصالات السلكية واللاسلكية ؛ هذا لأن الانترنت أرخص بكثير من شبكات الاتصالات الاخرى.

خامسًا : تعمل التجارة الالكترونية على توسيع نطاق السوق إلى نطاق دولي وعالمي ، أي أنه مع التكاليف القليلة فإن أي شركة تستطيع ايجاد مستهلكين أكثر ومزودين أفضل وشركاء أكثر ملائمة وبصورة سريعة وسهلة ؛ فعلى سبيل المثال ، في عام 1997 أعلنت شركة بوينغ عن توفير مبلغ مالي قدره 20% من التكلفة الأصلية ،وذلك بعد الاعلان عن الحاجة لمصنع من أجل تصنيع نظام جزئي للشركة.وقد كان هذا الاعلان على موقع الشركة على الانترنت. فاستجابت شركة مجرية لهذا الطلب بشكل سريع أسرع من الطرق التقليدية،لذلك كان عرض الشركة المجرية أرخص وأفضل وأسرع من بقية الشركات.

سادسًا: تسمح التجارة الالكترونية بخفض وتقليل المخزونات عن طريق استعمال عملية السحب في نظام ادارة سلسلة ومجموعة التزويد ،وذلك لأن في نظام السحب تبدأ العملية بالحصول على طلب تجاري من قبل المستهلك ، وتعمل على تزويد المستهلك بطلبه من خلال التصنيع الوقتي المناسب. فعملية السحب تتيح تصنيع المنتج أو الخدمة وذلك بناءًا على متطلبات المشتري مما يعطي الشركة أفضلية تجارية على المنافسين لها.

:أهم مقومات التجارة الالكترونية

-تصميم الموقع
يُعد موقع الويب جوهر و أساس التجارة الإلكترونيّة، فقد توسعت هذه الصناعة مع زيادة أجهزة الهواتف المحمولة الذكية ، فتصميم الويب يُعتبر حلاً فريدًا و هذا لقدرته على تقديم تجربة تسوق موحدة لجميع المُستهلكين بغض النظر عن الأجهزة المستخدمة، بحيث يسمح موقع الويب للعُملاء العثور على المُنتجات التي يحتاجونها، ويفكّرون بشرائها بمجرد ضغطة زر.

-خدمة المستهلك
معظم الناس يبحثون عن المُنتجات، والخدمات التي يريدونها و يحتجونها على شبكة الإنترنت قبل البدء بعملية الشراء، وعادة ما يقوم المُستخدمون بذلك للمُقارنة بين الخيارات المتاحة، فإذا كان المنافس التجاري يمتلك أدوات تصفية وتصنيف للمنتجات، ويعمل على توفير مزايا أفضل، فقد يفضل المشتري استخدام موقعه، لذلك فإن من المهم التعرف أكثر على المستخدم واحتياجاته وذلك من خلال طلب حساب مُستخدم بسيط عن طريق البريد الإلكتروني

-عرض المنتج
ينبغي أن تكون طريقة عرض المنتج بسيطة و مركزة و ليست معقدة ، وأن يعمل صاحب المنتج على تحديث طرق العرض من أجل جذب أعداد كبيرة من المتسوقين