VAPULUS > Posts > ما هي المشاريع الاجتماعية

ما هي المشاريع الاجتماعية

تعتبر المشاريع الاجتماعية من أهم المشاريع الحديثة، التي تقوم بتلبية حاجات الأشخاص في المجتمع، كما تخدم الكثير من الفئات المجتمعية لتوفر لهم معيشة كريمة، وتتطلب المشاريع الاجتماعية البيئة الإيجابية المناسبة، وكذلك بعض التطبيقات الهامة من أجل استمرارها دون توقفها مستقبلًا، ولمعرفة المزيد عن المشاريع الاجتماعية تابع قراءة المقال الآتي.

أولًا : مفهوم المشاريع الاجتماعية

هي عبارة عن المشاريع التي توفر مصدر دخل، وتكون قابلة للتطبيق في الناحية الاقتصادية، حيث تعتمد على استراتيجيات تجارية من أجل تحسين ظروف الأفراد الاجتماعية، كما تناسب البيئة المحيطة بهم، بهدف تحقيق التأثير المجتمعي الحقيقي وتوفير دخل مناسب يرفع من مستوى المعيشة للمجتمع.

وقد تكون المشاريع التجارية غير ربحية، حيث أساس إنشائها خدمة المجتمع وتوفير فرص العمل للأفراد داخله، ويتم تشكيل هذه المشاريع طبقًا للأنظمة والقوانين المتاحة في كل دولة، وطبقًا للاحتياجات الخاصة بأفرادها.

وتتطلب إدارة المشاريع الاجتماعية وضمان استمراريتها وجود موارد كافية لتغطية كافة التكاليف والمصاريف الجارية للمشروع، فيجب أن يكون لها دخل منتظم حتى وإن كانت مشاريع غير ربحية، حيث أن أساس إنشاء المشروع إدراره للدخل سواء كان لأصحاب المشروع أو خدمة المجتمع عامةً.

وقد يختلط على البعض مفهوم المبادرة الاجتماعية والمشروع الاجتماعي، حيث يظن بعض الأشخاص أنهما واحد، لكنهما يختلفان في كون أن المشروع الاجتماعي يتبع الهيكلة التنظيمية الواضحة، وتشبه في نظامها الشركات الناشئة، كما تتبع أنظمة مالية وإدارية محددة من أجل إقامة مشروع ناجح، بينما المبادرة الاجتماعية تفتقد للهيكلة والتنظيم والإدارة المالية، لذا تعد المشاريع الاجتماعية هي الأهم والأفضل، حيث تستهدف مشكلة اجتماعية أو بيئية في المجتمع وتقوم بحلها من خلال فكرة ومنتجات المشروع.

ثانيًا : البيئة المناسبة لإقامة مشروع اجتماعي ناجح

يتطلب إقامة مشروع اجتماعي ناجح هو وجود بيئة مناسبة له، حيث يجب تسهيل تسجيل هذه المشاريع من خلال الجهات الحكومية المختصة المسئولة، وتقليل تكلفة التسجيل للمساهمة في تشجيع الأشخاص على إقامتها، وتوفير المتطوعين اللازمين للعمل داخل هذا المشروع، حيث تعتمد المشاريع الاجتماعية على المتطوعين والخبراء لتبادل الخبرات.

كذلك من المهم وجود الاهتمام من قبل مؤسسات القطاع الخاص والمجتمع المدني، حيث احتضان هذه المؤسسات للمشاريع الاجتماعية يساهم بشكل كبير في نجاحها واستمراريتها، كذلك توفير الدعم والمنح من المؤسسات الدولية المانحة أمر مهم جدًا، من أجل تمويل هذا المشاريع بالأموال الكافية لكافة المصاريف الجارية الخاصة بها.

تعتبر من أهم أهداف المشروع الاجتماعي هو مساهمته بشكل فعال وقوي في تحسين الحياة الواقعية للأفراد، من خلال رفع مستوى المعيشة وتلبية حاجاتهم الاجتماعية المختلفة، لذا من المهم متابعة سير المشروع على أهداف المجتمعية الموضوعة مُسبقًا حتى يصل لتحقيقها بشكل واقعي ومؤثر.

ثالثًا : الشروط اللازمة لاستمرارية المشروع الاجتماعي

لكي يستمر المشروع الاجتماعي لأطول مدة، أو بمعنى أن يكون ممتد على مدى طويل الأجل، يلزمه بعض الشروط للحفاظ على استمراريته وأهمها الآتي :

1- قدرة المشروع الاجتماعي على التشجيع الدائم من أجل إيجاد حلول لمواجهة التحديات التي تعرقل سير أعماله.

2- اتباع منهج تنموي من أجل تعزيز قدرات المجتمعات المحلية لتشغيل المشاريع الاجتماعية، وضمان استمراريتها.

3- إيجاد الفرص والأفكار لإنشاء مشاريع أخرى، من أجل تعزيز فكرة تكرار إنشاء مشاريع اجتماعية، واستمرارها بنجاح.

4- مهارة المشروع الاجتماعي للاستفادة من أكبر عدد من الأشخاص الذين لهم نفس الأهداف المجتمعية العامة.

5- توفير المنح الداعمة لتمويل المشروعات الاجتماعية، وفتح المجال للمستثمرين للاستثمار في هذه المشاريع وتشجيعهم وتسهيل كافة الإجراءات لإقامة المشاريع الاجتماعية.

لذا تعتبر المشاريع الاجتماعية من أهم المشاريع التي يجب الاهتمام بها، في جميع الدول وخاصة الدول النامية، من أجل النهوض بمستوى المعيشة للأفراد، وبالتالي ازدهار الوضع الاقتصادي لهذه الدول.