Home > Posts > Ecommerce > ما هي التجارة عبر السوشيال ميديا

ما هي التجارة عبر السوشيال ميديا

تعد التجارة عبر السوشيال ميديا هي الطريقة الأسهل للتسوق عبر الإنترنت، حيث تساعد المستخدم على إكمال عملية شراء المنتجات التي يريدها دون الحاجة إلى توجيه المستخدمين إلى متجر عبر الإنترنت، بل تتيح لهم الخروج مباشرة داخل الشبكة التي يستخدمونها في تلك اللحظة.

إذ تتسم معظم عمليات شراء التجارة الالكترونية بأنها معقدة للغاية وتعتمد على عمليات إعادة التوجيه من منصة إلى أخرى، حيث تتطلب بعض المنصات خطوات متعددة بحد ذاتها.

معدل استخدام السوشيال ميديا

يقضي الشخص العادي حوالي 5 سنوات من حياته على وسائل التواصل الاجتماعي، وهو ما يعادل 1825 يومًا أو 43800 ساعة، وأثبتت الدراسات أن عدد الساعات الذي ننفقه على وسائل التواصل الاجتماعي في اليوم في ازدياد فعلي، ربما لن يمر وقت طويل قبل أن تتحول الـ 5 سنوات إلى 6 أو 7سنوات.

ما هي التجارة عبر السوشيال ميديا

يشير مصطلح التجارة عبر السوشيال ميديا إلى نشاط البيع والشراء على مواقع وتطبيقات الوسائط الاجتماعية، حيث تقدم منصات التواصل الاجتماعي ميزات شراء جيدة، فيما يتوقع أن يكون بعض المنصات لتصبح أكثر الأسواق ازدحامًا على الإنترنت مثل إنستجرام.

وتمثل التجارة عبر السوشيال ميديا باعتبارها أحد أنواع تجارة التجزئة الالكترونية فرصة كبيرة، رغم أن هذه الظاهرة لا تزال في مهدها، إلا أن المزيد من المستخدمين يقوموا بالشراء دون مغادرة منصاتهم الاجتماعية المفضلة على الإطلاق.

تختلف الطريقة التي يتم بها تطبيق التجارة عبر السوشيال ميديا على منصات محددة، وسوف ننظر في بعض الاختلافات، لكن النقطة الأساسية هي أنه يمكن إجراء عمليات الشراء جزئيًا أو كليًا داخل التطبيق الاجتماعي أو موقع الويب.

من المهم أيضًا ملاحظة أن شركات التواصل الاجتماعي لا تقوم بالبيع، إنهم تجار التجزئة عبر الإنترنت، حيث يمكن للعملاء شراء المنتجات من تجار التجزئة دون الحاجة إلى التفاعل مباشرة معهم أو مع إبقاء التفاعل إلى الحد الأدنى.

ما هي منصة التجارة عبر السوشيال ميديا

منصة التجارة عبر السوشيال ميديا هي ببساطة منصات التواصل الاجتماعي، حيث يمكن لبائعي التجزئة أو أي مستخدم أعمال بيع المنتجات، نظرًا لطبيعة المرحلة الأولى لا تتوفر كميات كبيرة من الأبحاث حول نشاط الشراء، ومع ذلك فإن البيانات المبكرة إيجابية حيث يقول 60% من المستخدمين أنهم يكتشفون منتجات على إنستجرام، ويقول ثلث المتسوقين إنهم سيكونون سعداء لإجراء عملية شراء مباشرة على منصة التواصل الاجتماعي.

بالنسبة إلى تجار التجزئة على الإنترنت فإن “الثلاثة الكبار” الذين يجب أن تكون على دراية بطريقة العمل عليهم فيسبوك وانستجرام وبنترست، كما يمكن استخدام تطبيقات أخرى مثل واتساب لإجراء عمليات شراء، لكن هذه التطبيقات موجهة عمومًا نحو الخدمات مثل طلب الوجبات الجاهزة.

فوائد استخدام التجارة عبر السوشيال ميديا

1- بناء قاعدة جماهيرية عريضة

ينضم آلاف المستخدمين الجدد إلى مواقع التواصل الاجتماعي حول العالم يوميًا وفقًا لـ Statistia، لدى Facebook أكثر من مليار مستخدم نشط شهريًا وينضم العديد من المستخدمين الجدد كل ساعة. أحد أهم الاعتبارات لأي عمل تجاري هو كيفية الوصول إلى جمهور العملاء المستهدف وبيعه، بالنسبة للشركات التي تستخدم التجارة الاجتماعية، فإن متابعتها تنمو باستمرار ويمكن الوصول إليها.

2- تحسين ترتيب موقعك على محرك البحث

يمكن أن تؤدي المشاركة على وسائل التواصل الاجتماعي إلى أكثر من مجرد معاملات مباشرة، تزيد التجارة عبر السوشيال ميديا فعليًا من عدد الزيارات إلى موقعك مما سيؤثر في النهاية على تصنيفك على نتائج محرك البحث.

إذ تعتبر مشاركة روابط موقعك من عبر منصات التواصل الاجتماعي هي وسيلة ممتازة لجذب الزيارات من مستخدمي السوشيال ميديا، كما يسمح لجمهورك بالتفاعل مثل التعليق أو الإعجاب أو حتى المشاركة للوصول إلى جمهور أكبر.

3- أكثر حجية المشاركة وحركة المرور

كما ذكرنا من قبل ، فإن العمل بنشاط من أجل تنمية جمهورك على وسائل التواصل الاجتماعي يعد خطوة أولى رائعة في نهاية المطاف لإجراء تحويلات، واحدة من أهم فوائد التجارة الاجتماعية هي المشاركة والوصول إلى الشركات التي يمكن أن تحصل عليها كلما قاموا بمشاركة المحتوى. من خلال الظهور في تحديثات تابع تابع بشكل منتظم ، فأنت تشارك في فرصة قوية للعلامة التجارية. من المرجح أن يوصي الأشخاص الذين لديهم اتصال منتظم مع شركة بتلك الشركة.

التجارة الاجتماعية تشجع الناس على التواصل مع الأعمال التجارية من خلال التواصل ثنائي الاتجاه. يتيح هذا للعملاء ليس فقط التعامل مع عملك ، ولكنه يتيح لهم أيضًا فرصة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي كقناة خدمة عملاء فعالة حيث يمكن حل المشكلات. تساعد كلمة التواصل الاجتماعي (المشاركة / إعادة النشر) في بناء الجمهور ، بالإضافة إلى زيادة المشاركة وحركة المرور على موقع الويب.

4- بناء ولاء العملاء والاحتفاظ به

عند استخدام التجارة عبر السوشيال ميديا لعملك، فأنت تهدف إلى بيع منتجاتك / خدماتك والترويج لها، جنبًا إلى جنب مع بناء علاقات جيدة مع المستخدمين والعملاء الحاليين والمحتملين، باستخدام هذه الفرصة للتعامل مع الآفاق يمكن للشركة بناء والحفاظ على العلاقات التي تعمق الثقة والولاء.

وهذا بدوره يخلق عملاء سعداء وراضين عن خدمتك، والذين سيظلون على الأرجح عملاء يقومون بعمليات شراء متكررة، تأكد من معاملة المشترين لأول مرة تمامًا كما ستتعامل مع المشترين المتكررين كلاهما مهم للغاية.

5- مقاييس العمل من الاجتماعية

مع أي جزء من تسويق أعمالك، يجب أن تكون قادرًا على تحليل جهودك ومعرفة ما إذا كانت النتائج توفر عائد استثمار إيجابي، يعد بدء حملة لا يمكنك قياسها أو تقييمها مضيعة لأي جهد ملموس. يجب أن يكون الهدف الذي تقرره متفقًا مع مؤشرات الأداء الرئيسية للشركة (KPIs).

التجارة عبر وسائل التواصل الاجتماعي تجعل من السهل قياس وتقييم الأداء. تحتوي صفحات Facebook وحسابات Instagram التجارية وتويت على Twitter على مقاييس مدمجة للظهور والمشاركة والوصول. بالإضافة إلى ذلك ، تسمح معظم منشورات الوسائط الاجتماعية بقياس عدد الزيارات إلى موقع الويب الخاص بك من خلال عدد مرات النقر على موقع الويب. قد تشمل القياسات الأساسية الأخرى لتحديد عائد الاستثمار الإيجابي إجمالي أعداد المعجبين / المتابعين لديك ، والشعور العام بالتفاعلات.

استنتاج

يمكن أن تعزز التجارة عبر السوشيال ميديا معدل تحويل التجارة الالكترونية الخاص بك، وبائعو التجزئة الذين يستفيدون أكثر هم المستعدين للمضي قدمًا في هذا الاتجاه الآن.

توفر لك منصات الوسائط الاجتماعية مثل فيسبوك وانستجرام وبنترست إمكانية وصول لا مثيل لها إلى الأسواق الضخمة، لذ ينبغي أن يكون جميع تجار التجزئة قادرين على التوصل إلى استراتيجية للتجارة الاجتماعية تتسم بالفعالية من حيث التكلفة ويمكن التحكم فيها.