VAPULUS > Posts > ما الفرق بين شركات التضامن والشركات ذات المسئولية المحدودة

ما الفرق بين شركات التضامن والشركات ذات المسئولية المحدودة

من أهم أنواع الشركات التجارية هي الشركات الفردية والتي يُطلق عليها شركات التضامن، وكذلك الشركات ذات الطبيعة المزدوجة التي من أهم أقسامها الشركات ذات المسئولية المحدودة، تعرف معي على الفرق بين النوعين وطبيعة عملهما.

  • الشركات التجارية.
  • شركات التضامن .
  • الشركات ذات المسئولية المحدودة.

الشركات التجارية

هي عبارة عن منشآت ذات نشاط تجاري، تنقسم لعدة أنواع حسب الأشخاص المالكين لها، حيث يمكن أن يكون لها مالك واحد فقط وهي الشركات الفردية، ويمكن أن يمتلكها عدة شركاء بطرق مختلفة ويتم تصنيفها على طبيعة الشراكة.

ويجب أن تتخذ الشركة التجارية إحدى النماذج القانونية التي يحددها القانون ليتم نشأتها بطريقة رسمية معتمدة من الدولة حسب القوانين، وإن لم تتخذ هذه النماذج القانونية فإنها تعتبر باطلة، ولا يُعتد بها.

وتنقسم الشركات التجارية إلى ثلاثة أقسام وهي كالآتي:

  1. شركات الأشخاص وأحيانًا يطلق عليها شركات الحصص.
  2. شركات الأموال وأحيانًا يطلق عليها شركات الأسهم.
  3. الشركات ذات الطبيعة المزدوجة التي تحمل الطبيعتين لشركات الأشخاص وشركات الأموال.

تعرف معي على الفرق بين نوعي الشركات التضامن والشركات ذات المسئولية المحدودة.

شركات التضامن 

هي عبارة عن شركة تتكون من شركاء متضامنين، أي مسئولين بالتضامن في جميع أموالهم عن ديون الشركة، أو بمعنى آخر فإن كل شريك يتحمل مسئولية شخصية وتضامنية عن ديون الشركة، فلا يقتصر دورهم فقط على الحصص المقدمة للشركة.

تعتبر هذه الشركات من أهم أنواع الشركات التجارية وتسمى بالشركات الفردية أو شركات الأشخاص، حيث تكون قائمة على عدد قليل من الأشخاص عند إنشائها، وتجمعهم رابطة قوية سواء صداقة أو قرابة، كما أن الثقة بينهم عالية.

وتعتمد هذه الشركات على الاعتبار الشخصي، لذا عند وفاة أحد الشركاء أو يفقد أهليته أو بإنسحابه من الشركة، فإن الشركة تنحل، كما لا يجوز لأحد الشركاء أن يتنازل عن حصته في الشركة إلا من خلال موافقة باقي الشركاء، كما هي تشبه الشركات المدنية لأنها تقوم أيضًا على الاعتبار الشخصي.

يجوز في هذا النوع من الشركات، أن يقوم أحد الشركاء بإدارة الشركة، ومباشرة جميع الأعمال الإدارية مالم ينص عقد الشركة على تقييد سلطاته.

الشركات ذات المسئولية المحدودة

هي إحدى أنواع الشركات ذات الطبيعة المزدوجة، حيث تقوم الشركة في عملها ونشأتها على الاعتبار الشخصي والاعتبار المالي معًا، وهي تتوسط شركات الأشخاص وشركات الأموال، ويمكن أن تميل في عملها لأحد النوعين، بمعنى أنه قد يزداد الاعتبار الشخصي على الاعتبار المالي فتشبه في عملها شركات الأشخاص، وقد يزداد الاعتبار المالي عن الاعتبار الشخصي فتشبه في عملها شركات الأموال.

فتتكون الشركة من شخصين أو أكثر، وتكون مسئولية الشريك فيها تتضمن ديون الشركة، والالتزامات المترتبة عليها، وتتضمن الخسائر بقدر قيمة حصته في رأس المال، وتنتقل حصة الشريك فيها عند وفاته إلى ورثته أو الأشخاص الموصي لهم بأي حصة.

تعتبر الشركات ذات المسئولية المحدودة حديثة في مصر، وتشبه شركات الأشخاص من ناحية أن عدد الشركاء فيها لا يتجاوز الخمسين شريك، وتعد حصة الشريك الواحد غير قابلة للتداول بالطرق التجارية، لأنها تخضع لقيود في التداول، ومن أهم القيود الصعبة التي تخضع لها حصص الشريك ، أنه يمكن استرداد هذه الحصو للشركاء الآخرين، كما أنه لا يجوز تأسيسها من خلال الاكتتاب العام، ولا يجوز لها إصدار أسهم أو سندات قابلة للتداول.

كما تشبه هذه الشركات شركات الأموال من حيث نظام وطريقة الإدارة، وتأسيسها، وكذلك من حيث تحديد مسئولية الشركاء فيها وكيفية انتقال حصة كل شريك للورثة.