VAPULUS > Posts > اهداف وفوائد ادارة الاعمال الالكترونية

اهداف وفوائد ادارة الاعمال الالكترونية

تعتبر ادارة الاعمال الالكترونية منظومة متكاملة وأكثر شفافية وإتقانًا من إدارة الأعمال بشكل يدوي، وتعتمد إدارة الأعمال الإلكترونية على الحاسب الآلي والأنظمة التكنولوجية الحديثة في جميع أعمالها، لتحسين مهام العمل والدفع بالمنظومة بأكملها إلى النجاح وتحقيق الأهداف المنشودة.

نظام إدارة الأعمال الإلكترونية

أهداف إدارة الاعمال الالكترونية
فوائد إدارة الاعمال الالكترونية
عيوب إدارة الأعمال الإلكترونية
أسس إدارة الأعمال الإلكترونية
عناصر إدارة الأعمال الإلكترونية
عوائق تطبيق إدارة الأعمال الإلكترونية
أهداف إدارة الاعمال الالكترونية
1- تهدف إدارة الأعمال الإلكترونية إلى التخلي عن الأنماط التقليدية، التي تعوق إنجاز المهام.
2- تقليل نسبة الأخطاء بشكل كبير عن إدارة الأعمال التقليدية .
3- تحسين جميع الخدمات،التي تربط بين العملاء والموظفين.
4- التواصل وسرعة تبادل ووصول المعلومات عن النظام الورقي.
5- تحسين التنافس الاقتصادي،حيث ساعد استخدام الإنترنت على دخول الشركات الصغيرة والمتوسطة للمنافسة الاقتصادية.
6- التقليل من حجم المصروفات التي يتم إهدارها على الصناعات الورقية.

فوائد ادارة الاعمال الالكترونية
1- تساعد إدارة الأعمال الإلكترونية في إنجاز الأعمال بشكل أسرع من الإدارة التقليدية .
2- خفض تكاليف ومصروفات العمل الإداري .
3- تحسين المستوى والأداء الأعمال الإدارية .
4- القضاء نهائيًا على ظاهرة الرشاوى والمحسوبية .
5- تطوير آلية العمل ومواكبة التطورات العالمية في مجال الاقتصاد وإدارة الأعمال.
6- رفع كفاءة جميع العاملين في منظومة الأعمال الإلكترونية.
7- توفير كم هائل من المعلومات بشكل أسرع وطريقة أسهل.
8- اتساع نطاق الأسواق، التي تتعامل فيها المنظمة.
أسس إدارة الأعمال الإلكترونية
لكي تستطيع أي مؤسسة أن تعمل بمنظومة إدارة الأعمال الإلكترونية ،لابد من توافر مجموعة من الأسس، وهي إنشاء شبكة حاسوبية قوية،لتساعد على سهولة اتصال الإدارة بجميع الأقسام والفروع، تدريب جميع كوادر الموظفين للتعامل مع الأجهزة الخاصة بالإدارة الإلكترونية،بالإضافة لتعزيزِ دور قسم نظم المعلومات الإدارية، وتقديم مجموعة من الاستراتيجيات التي تساند دور الإدارة في عملها.
عيوب إدارة الأعمال الإلكترونية
1- الاختراق
يسهل نظام الإدارة الإلكترونية عملية اختراق المعلومات السرية للشركات، وذلك بسبب غياب سرية المستندات، والبيانات الأرشيفية؛ وتعرّضُ الشركات إلى التجسس من جهات منافسة.
2- العجز الإداري
تطبيق منظومة الإدارة الإلكترونية دون تدرج سليم، سيؤدي في النهاية إلى خلل في الإدارة وتعطل وصول الخدمات إلى العملاء، وبالتالي تراجع الأداء، ولذلك لابد من التأكد قبل تطبيق نظام الإدارة الإلكترونية من تدريب جميع العاملين ، واكتسابهم الخبرة المطلوبة .
عوائق تطبيق الإدارة الإلكترونيّة
هناك مجموعة من الصعوبات التي قد تؤخر تطبيق الإدارة الإلكترونية في أي مؤسسة، مثل صعوبة تأقلم الموظفين مع التغيرات الإلكترونيّة الجديدة، و عدم قدرة أغلب العملاء على التعامل مع النظام الإلكتروني ،صعوبة فهمِ بعض الرسائل الإلكترونيّة، و التكلفة الباهظة لتطبيق نظام الإدارة الإلكترونية.
عناصر إدارة الأعمال الإلكترونية
1- شبكة من الحواسيب
قبل تطبيق منظومة إدارة الأعمال الإلكترونية، لابد من وجود شبكة قوية وآمنة وسريعة،لربط الحواسيب بالانترنت.
2- البرمجيات
يحتاج أي نظام الإدارة الإلكترونية إلى بنية معلوماتية قوية من كلا من ، برامج النظام، و أدوات تدقيق البرمجة، وتطبيقات البريد الإلكتروني، وبرامج إدارة المشاريع وقواعد البيانات.
3- العنصر البشري
يتلخص العنصر البشري في وجود أشخاص مدربين على استخدام أجهزة الحاسب ومدراء ،فضلا عن أشخاص مؤهلين لتقديم الدعم الفني والتقني المطلوب، وتطوير النظم المعلوماتية.
أهمية منظومة إدارة الأعمال الإلكترونية
1- رؤية إلكترونية
يوفر تطبيق الإدارة الإلكترونية على تكوين تصور للمكانة المستقبلية للمنظمة الإلكترونية.
2- دعم الإدارة العليا
لابد من وجود فريق دعم في أي مؤسسة، ليقدم الدعم الفني المطلوب عند الحاجة إليه،وعدم تأخير العمل.
3- خطط الإتصال مع الجهات ذات الصلة
تساعد منظومة إدارة الأعمال الإلكترونية على دراسة حاجات ورغبات المستفيدين من النظام، بالإضافة لدعم القدرات الفنية للقائمين على تقديم خدمات الإدارة الإلكترونية .