VAPULUS > Posts > التكنولوجيا المالية في البنوك

التكنولوجيا المالية في البنوك

مع تطور التكنولوجيا في الفترة الأخيرة وبدأت منذ ذلك الحين ظهور العديد من أنواعها والتي بالطبع تتدخل فيها التكنولوجيا بصورة أو بأخرى، أصبحت كل المجالات أمامنا تحتوي على طريقين..

الطريق الأول وهو الطريق التقليدي الذي سلكته أغلب المجالات في بدايتها والذي كان اعتماده الكُلي على عمل أرض الواقع وعلى الانتشار بصور تقليدية بدائية، ولكنه يظل نفس المجال.

الطريق الثاني وهو الطريق الحديث الذي سلكته كثير المجالات في وقتنا هذا وهو ما جعل كل المجالات تحذو حذو بعضها البعض، وهو أي مجال تدخلت في التكنولوجيا وعالم الإنترنت، مثال على ذلك التكنولوجيا المالية وتكنولوجيا التسويق والتي تسمى بالتسويق الإلكتروني، وتكنولوجيا عمليات الدفع وما إلى ذلك.

وفي هذا المقال سوف نتحدث باستفاضة عن كل ما يخص أمور التكنولوجيا المالية في البنوك واستخداماتها.

ما هي التكنولوجيا المالية

هي تكنولوجيا جديدة مستحدثة في عالم التعاملات المالية وتسمى بالإنجليزية FinTech وهي تكنولوجيا مُستخدمة في التعاملات المالية والتحويلات المصرفية وجمع التبرعات وحفظ وشراء الأصول والأسهم.

زحف جميع البنوك نحو تطبيق التكنولوجيا المالية

التكنولوجيا المالية تطورت تطورًا ملحوظًا وكبيرًا في فترة قياسية، حيث ذكرت عدة تقارير بأن تلك التكنولوجيا شهدت ارتفاعًا في إجمالي المعاملات منذ عام 2008  وحتى عام 2015 حوالي 11 مليار دولار، فارتفع المبلغ الإجمالي من 930 مليار إلى 12 مليار دولار في تلك الغضون، أي بنسبة زيادة بلغت 215%.

ونتيجة لتلك التقارير كان من الأساسي أن تصل التكنولوجيا إلى حدًا كبير من الثقة والتعاملات في البنوك والشركات فعلى الرغم من ذلك التطور إلا أن الأمر يُشير إلى تطورًا ملحوظ في الأداء في وقت قياسي.

من هم مستخدمي تلك التكنولوجيا

تستخدم التكنولوجيات المالية في كثير الأحيان مع الكثير من الأشخاص والتعاملات ولكن هناك من هم مختصون بالاستخدام في ذلك المجال وهم أربع فئات..

– البنوك التي تتعامل بطريقة B2C.

– البنوك عامة مع رجال الأعمال.

– مع الشركات الصغيرة وبعضها البعض بطريقة B2B.

– مستهلكين تلك الشركات من العامة.

ضرورة تطبيق التكنولوجيا المالية وتعميم فكرتها على البنوك

في الفترة الأخيرة كما ذكرنا كان يجب أن يتم تدشين تلك الحملات على البنوك من أجل الإسراع بتطبيقات التكنولوُجيا المالية لعدة أسباب أهمها:

– تعتبر الـ FinTech هي العمود الفقري للمستقبل المالي في العالم، ولن تخلوا أي مؤسسة منها.

– ظهور تقنيات جديدة للتعامل عن طريق التكنولوجيا تلك في الكثير من الأمور التي جعلت الأشخاص يولون وجوههم بعيدًا عن التعاملات البنكية المملة ويتجهون إلى تلك الهيئات التكنولوجية التعامل حتى في مراحل وعمليات الاقتراض.

– تعميم ثقافة الـ FinTech حتى يتبناها الكل فيما بعد لأن هناك بعض الشركات حتى الآن قد لا تثق في أي تعاملات أو معاملات إلا عن طريق البنوك الرسمية الموجودة حتى وإن كانت تعاملاتها مملة.

معلومات عن التكنولوجيا المالية في الوطن العربي

– نعمت هذه التكنولوجيا بانتشار واسع في عالم ريادة الأعمال في الفترة الأخيرة وخصوصًا في الشرق الأوسط.

– زادت عدد الشركات الناشئة في الشرق الأوسط من بعد استخدام التكنولوجيا من 46 إلى 105 في خلال 5 سنوات فقط.

– الشركات الناشئة تُغطي نحو 13 دولة من دول الوطن العربي.

– تعد الإمارات ولبنان ومصر والأردن هم أكثر 4 دول تهتم بمجالات التكنولوجيا المالية في الوطن العربي والشرق الأوسط وخصوصًا الإمارات.

التكنولوجيا الماليِة في الوقت الحالي أصبحت من ضروريات العالم حاليًا في التعاملات البنكية على وجه العموم لذا فان توجهات المستقبل يجب أن تتجه كلها إلى الـ FinTech.

انتظرونا في مقالات جديدة عن عالم التكنولوجيات المالية أو الـ FinTech