Home > Posts > e-marketing > أسرار تسويق الانفلونسر يحتاج رواد الاعمال معرفتها

أسرار تسويق الانفلونسر يحتاج رواد الاعمال معرفتها

إن تسويق الانفلونسر يعتبر نوع مختلف من أنواع التسويق. يرتكز هذا النوع بشكل أساسي على الانفلونسرز أو المؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي ومدى تأثيرهم على المتابعين واختياراتهم الشرائية، ويكون ذلك مقابل مبالغ قيمة من المال. إن المؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي لديهم قدرة جبارة في هذا السياق. فلك أن تتخيل أن أكبر 50 مؤثر على موقع التواصل انستجرام لديهم ما يزيد عن 3 مليار متابع. فما بالك بتأثير هؤلاء المؤثرين على زبائنك أو المستهلكين بصفة عامة.

حقائق عن تسويق الانفلونسر

  1. يعطي تسويق الانفلونسرز عائد أكبر بحوالي عشرة أضعاف التسويق العادي، وذلك وفقًا لعدة مؤسسات بحثة في مجال التسويق.
  2. وفقًا لمصداقية الانفلونسر، يعطي أكثر من 37% من المستهلكين مزيدًا من الاهتمام للمنتج. كما لا يرفض حوالي 67% من المستهلكين الاستفادة من المحتوى المدفوع.
  3. استنادًا لحقيقة اهتمام المستهلكين بآراء الانفلونسرز، فإن 70% من المستهلكين يأخذوا ترشيحات أصدقائهم أو أحبائهم فيما يتعلق باختياراتهم الشرائية، وفقًا لمؤسسة Collective Bias.
  4. كنتيجة لفكرة تسويق الانفلونسر والتي تستفيد من جميع المؤثرين على جميع المنصات الاجتماعية. قد قام 40% ن مستخدمي تويتر بشراء عدة منتجات وخدمات بناءً على ترشيحات مؤثري تويتر.

بعد ذكر بعض الحقائق التي تدعم فكرة التسويق باستخدام مؤثري شبكات التواصل، الذي من الممكن أن نصنفه تحت عنوان The Empowerment of Social Media. ننتقل الآن إلى بعض أسرار استخدام المؤثرين عبر شبكات التواصل، وفن استخراج كل القوة التي يملكونها من أجل الترويج لمنتجاتك.

1.     اجعل الانفلونسر مشاركًا

لابد وأن تضع في اعتبارك أنه حينما تسند أحد المؤثرين بأن يروج لمنتج من منتجاتك، فهو بذلك أصبح جزء من شركتك. ولذلك إذا ما كنت بصدد استخدام تسويق الانفلونسر، فعليك صهر هذا الانفلونسر بداخل شركتك وجعله جزء لا يتجزأ عن فريق صناعة المحتوى الخاص بك. فبدلًا من أن تعطيه أمرًا بما عليه أن يكتبه بخصوص منتجك، عليك أن تتعرف عليه وجمهوره لمعرفة ما هو الأنسب لهما.

2.     ارفع من نسبة اهتمامك بمحتوى الفيديو للترويج

في دراسة تنبؤية أصدرتها انستجرام الشهيرة تقول فيها، أن انجذاب المستخدمين لمحتوى الفيديو سيصل إلى 78% مقارنة بباقي أنواع المحتوى. جدير بالذكر أن السنة الماضية قد أصدرت شركة انستجرام خدمة إضافية تنافس التطبيق الشهير يوتيوب، وهو تطبيق IGTV. ربما لا يرى البعض أهمية هذا التطبيق الآن ولكن وفق نظرتنا الخبيرة، ننصح أي مهتم بالتسويق بأن يتعامل باهتمام شديد مع هذا التطبيق.

3.     ركز على الجيل Z

بالرغم من أن جيل الألفية الأقد يسيطر بيد من حديد على سوق المشتريات حاليًا في العالم بما يفوق 200 مليار دولار. ولكن الجيل Z هو خير بيئة يمكنك فيها تطبيق تسويق الانفلونسر. بداية إن الجيل Z يمثل المواليد من 1995 إلى 2015، ولذلك يرى الباحثين في مجال التسويق أن هذا الجيل بحلول 2020 سيسطر على سوق المشريات بشكل غير مسبوق. ينبغي علينا أن نضع في اعتبارنا أن الجيل Z نشأ اساسًا في فترة ازهار مؤثري شبكات التواصل. لذلك فإن استراتيجية الاعتماد على المؤثرين تترعرع في أحضان الناشئين من الجيل Z.

4.     ما قبل البداية.. عليك التروي

قبل أن تبدأ في وضع خطط بخصوص تسويق الانفلونسر، عليك أولًا أن تدرس القدر الذي تحتاجه من هؤلاء المؤثرين. بمعنى آخر عليك أن تكون أكثر حرصًا في تحديد ميزانية التسويق، وألا تجعلها مخصصة فقط لمؤثري شبكات التواصل. لذلك عليك عمل راسة واعية بحجم المدفوعات والنفقات على استخدام الانفلونسر، والتي يترتب عليها تحديد أولوياتك. وبالتالي تعتبر هذه الاستراتيجية المبدئية من أهم الخطوات، لما حققه من نتيجة جيدة بخصوص معادلات التسويق، وأي طريقة ستختار.